مــعـــــــا لنصــــــرة الــــــرســـــول
الزائر الكريم ....اهلا وسهلا بك
أنت غير مسجل بمنتدى
معا لنصرة الرسول
فسارع وأنضم إلى أنصار رسول الله صلى الله عليه وسلم


اهلا وسهلا بكم .... منتدى مــعـــــــا لنصــــــرة الــــــرســـــول (صلى الله عليه وسلم)
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تابع مقدة فى شرح أحكام تجويد القرآن العظيم برواية حفص عن عاصم ( اللقاء الثانى )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فجر الإسلام



عدد المساهمات : 2
تاريخ التسجيل : 19/09/2012

مُساهمةموضوع: تابع مقدة فى شرح أحكام تجويد القرآن العظيم برواية حفص عن عاصم ( اللقاء الثانى )   الخميس سبتمبر 20, 2012 7:34 pm

تابع : مقدمة فى شرح أحكام تجويد القرآن العظيم برواية حفص عن عاصم ( اللقاء الثانى ) :
بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم . وبعد أخوتى فى الله نكمل ما بدأناه باللقاء السابق وحيث أننا بصدد شرح مبسط ومختصر لرواية الإمام حفص عن الإمام عاصم فإنه يلزم علينا معرفة من هو الإمام حفص ومن هو الإمام عاصم ولو فكرة سريعة عنهما .
الإمام عاصم :
هو عاصم بن أبى النجود الأسدى الكوفى وكنيته أبو بكر وهو شيخ الإقراء بالكوفة وأحد القراء السبعة وكان من التابعين الأجلاء فقد جمع بين الفصاحة والإتقان وكان من أحسن الناس صوتا بالقرآن فقد أثنى عليه الأئمة وتلقوا قراءته بالقبول وانتهت إليه رئاسة الإقراء بالكوفة بعد أبى عبد الرحمن السلمى . وقد توفى الإمام عاصم عام 127 هجريا .

الإمام حفص :
هو حفص بن سليمان بن المغيرة بن أبى داود الأسدى الكوفى البزاز وكنيته أبو عمر وهو أخذ القراءة عرضا وتلقينا عن الإمام عاصم فأتقنها حتى شهد له العلماء بذلك وكان كثير الحفظ والإتقان . وقد قال يحيى بن معين عنه أن الرواية الصحيحة التى رويت عن الإمام عاصم هى رواية أبى عمر حفص بن سليمان . وقد ولد الإمام حفص سنة 90 هجريا وتوفى سنة 180 هجريا .

وعلينا قبل أن نتعلم أحكام تجويد القرآن العظيم أن نعرف آداب تلاوة القرآن والتى ينبغى على قارئ القرآن أن يتأدب بها وهى :

1- أن يستقبل القبلة ما أمكنه ذلك .
2- أن يستاك تطهيرا وتعظيما للقرآن .
3- أن يكون طاهرا ونظيف البدن .
4- أن يقرأ القرآن فى خشوع وتفكر وتدبر وأن يكون قلبه حاضرا فيتأثر بما يقرأ .
5- أن يزين قراءته ويحسن صوته وأن لا يضحك ولا يعبث ولا ينظر إلى ما يلهى حتى يظل فى خشوع وتدبر .
أما عن آداب استماع القران فهى كما يلى :
1- أن يقبل على سماعه بقلب خاشع ويتفكر فى معانيه .
2- أن ينصت لما يتلى من القرآن .
3- أن يطلب سماع القرآن من مجيد لقراءة القرآن

أما آداب متعلم القرآن ونختم بها المقدمه فهى :

1- أن يخلص النية وذلك بأن يقصد من تعلمه القرآن وجه الله تعالى ولا يريد به التوصل لمال أو شهرة أو سمعة .
2- أن يطهر قلبه من الشواغل والعوائق بتجنب الأسباب التى تشغله عن التحصيل وأن يبتعد عن الذنوب والآثام حتى يوفقه الله تعالى فى تعلم القرآن .
3- أن يكون متواضعا مع معلمه وإن كان المعلم أصغر منه سنا وذلك بأن يحسن السمع والطاعة لمعلمه .
4- أن يتحمل جفوة الشيخ وحده خلق الشيخ فى التعليم .
5- أن يبكر فى طلب العلم بأن ينافس أقرانه فى الحضور أول الحلقة حتى لا يفوته من التعليم شيء .
6- أن يغتنم أوقات الفراغ والنشاط فى تحصيل القرآن .
وبذلك أخوتى فى الله نكون قد انتهينا بفضل الله من المقدمه ونشرع غدا بفضل الله تعالى فى شرح مبسط وميسر لأحكام التجويد . سائلا المولى عز وجل أن يمن علينا بالقبول وأن يجعله خالصا لوجه الكريم وأن يعلمنا ما ينفعنا وينفعنا بما يعلمنا . والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تابع مقدة فى شرح أحكام تجويد القرآن العظيم برواية حفص عن عاصم ( اللقاء الثانى )
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مــعـــــــا لنصــــــرة الــــــرســـــول :: .:: المنتديات الشرعية ::. :: التفسير وعلوم القرآن-
انتقل الى: